fatheroflove-arabic.com
المؤلِّف أدريان إيبنز
كتب مطبوعة مارس 18, 2021
عدد الصفحات 140
تحميلات 147

يوم الدينونة! تتمسك معظم الثقافات حول العالم بالمبدأ القائل بأن الجميع سيواجهون الدينونة بسبب الأشياء .التي فعلوها في هذه الحياة. يقدم الرب يسوع المسيح مبدأ بسيطًا لاجتياز عملية الدينونة هذه

."لاَ تَدِينُوا لِكَيْ لاَ تُدَانُوا" (متى 7: 1)

ما هو شعورك عندما تعيش في عالم تتوقف فيه عن إدانة الآخرين والحكم عليهم؟ هل يمكن أن يحدث ذلك؟

فنحن نحكم باستمرار على مظاهر الناس الخارجية وطولهم ووزنهم ومهاراتهم. ونحكم على الناس على أساس لون بشرتهم وانتمائهم الديني ووضعهم الاجتماعي ودخلهم وفكرهم.

إلى أين يمكن أن نلجأ لنجد النموذج المثالي لشخص لا يحكم أو يدين كي نتمكن من اتباع مثاله ؟

."أَنْتُمْ حَسَبَ الْجَسَدِ تَدِينُونَ، أَمَّا أَنَا فَلَسْتُ أَدِينُ أَحَدًا" (يوحنا 8: 15)

أحقا ما يقوله يسوع أنه لا يدين أحدًا ؟ كيف يمكن للعدالة أن تأخذ مجراها ما لم يدين أو يحكم على أحدٍ؟ .تأمل أيضًا فيما يقوله يسوع عن أبيه

.لأَنَّ الآبَ لاَ يَدِينُ أَحَدًا، بَلْ قَدْ أَعْطَى كُلَّ الدَّيْنُونَةِ لِلابْنِ" (يوحنا 5: 22)

ألا يتحدث الكتاب المقدس عن دينونة الله التي ينال فيها كل إنسان جزاء أعماله ؟ كيف يتوافق هذا مع ما قاله الرب يسوع؟ سوف تتعرف في هذا الكتاب على أسرار التغلب على الدينونة التي نشعر بها عندما نفشل، والازدراء الذي نشعر به تجاه الآخرين عندما يخذلوننا.

.أقبل إلى نور الحق حيث لا توجد دينونة على الإطلاق